برلمان

بنشعبون.. الإصلاح العميق يجابه بالمقاومة وأخطر مشكل نواجه حاليا هو البطالة

قال محمد بنشعبون وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، إن إصلاح القطاع العمومي جد مهم بالنسبة للمغرب، مبرزا أن أخطر مشكل نواجه حاليا هو البطالة، وقد ظهرت ملامحها في إحصائيات المندوبية السامية للتخطيط.

وأوضح بنشعبون خلال تقديمه لمشروع مرسوم حول صندوق الاستثمار الاستراتيجي، اليوم الثلاثاء، بلجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب، أن هناك مشكلا في الحكامة في طريقة تدبير الشأن العام.

وأكد أن الإصلاح العميق في أي ميدان يجابه بمقاومة، مشيرا أن هناك جيوبا للمقاومة.

وأضاف “يجب أن تكون عندنا قناعة أن الإصلاح في صالح البلد، ويجب تطبيقه، وإن كانت هناك مصلحة في حذف مجموعة من المؤسسات، فيجب حذفها رغم بعض الأصوات المعارضة”.

وتابع بالقول “هناك بعض المؤسسات انتهت مهماتها لكنها لازالت مستمرة وتأخذ أموال الدولة”.

وشدد بنشعبون أن هناك طريقة أنجع تتمثل في تجميع هذه المؤسسات فيما بينها، وموظفو هذه المؤسسات سيعاد انتشارهم بطريقة سليمة.

وأكد أن الإصلاح إن لم يطبق في مرحلة ما بعد كورونا فإنه لن يتم، وكل درهم يصرف يجب أن يذهب إلى الموضع الذي يستحقه، خاصة أننا مقبلون على إصلاحات اجتماعية مهمة.

وأبرز أنه من غير المعقول أن ثلث المغاربة فقط من يملكون تغطية صحية، موضحا أن مرحلة التعميم ستنطلق ابتداء من يناير المقبل، وسيستفيد منها جميع المغاربة بنفس المعايير، مشيرا أنه سيتم حذف نظام “راميد”.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق