تلفزة

الشرطة القضائية بطنجة تستمع لرشيد العلالي بعد خرقه حالة الطوارئ

استمعت الشرطة القضائية بمقر الدائرة الأكنية الثالثة  للمنشط الإعلامي صاحب البرنامج الشهير “رشيد شو” بالقناة الثانية رشيد العلالي، بعد نشره لصور وفيديوهات على صفحته الرسمية بالانستغرام توثق لخرقه حالة الطوارئ الصحية، حيث ظهر ممتطيا صهوة جواد في شاطئ الجبيلات قرب فندق الميراج الشهير بالرغم من قرار السلطات القاضي باغلاق الشواطئ.

وذكر ذات مصادر عليمة، أن عناصر الأمن انقلت الى فندق الميراج بمنطقة أشقار حيث يقضي العلالي اجازته، وقامت بإقتياده نحو مقر الدائرة الأمنية التي يوجد مقرها بحومة الواد، للتحقيق معه في خرقه لحالة الطوارئ.

واستخلصت عناصر الشرطة القضائية، التابعة لولاية أمن طنجة، مبلغ الغرامة التصالحية الجزافية، وقدرها 300 درهم، أدّاها رشيد العلالي نقدا، وفقا لمصادرنا، وتسلم من أجلها توصيلا خاصا من ضابط الشرطة القضائية.

وكشفت مصادر خاصة، أن الكلمة الأخيرة تعود للنيابة العامة بمدينة طنجة، التي ستقرر في باقي المخالفات ذات الصلة بحالة الطوارئ الصحية، والتي ارتكبها مقدّم البرنامج الشهير “رشيد شو”، وهي  خرق حالة الطوارئ الصحية المفروضة على مدينة طنجة، باعتبارها مصنفة ضمن المنطقة الثانية حسب وزارة الداخلية، واستعمال الشاطئ المحظور بموجب قرار من السلطات، وهي مخالفات جنحية تتراوح عقوبتها الحبسية ما بين شهر واحد وثلاثة أشهر نافذة، أو الحكم بأداء غرامة مالية تتراوح قيمتها ما بين 300 درهم و1300 درهم.

صور العلالي وهو يستمتع بشاطئ طنجة خلفت موجة غضب عارمة في صفوف ساكنة طنجة وساكنة باقي المدن التي طالها قرار اغلاق الشواطئ، حيث انتقدت تعليقات المغاربة في مواقع التواصل الاجتماعي تعامل السلطات بالمحسوبية مع شخصيات معروفة ونافذة في المجتمع.

واستغرب متتبعون كيف أن فندقا شهيرا يديره شخص معروف بطنجة، يسمح لنفسه بحجز البحر، الممنوع الإقتراب منه بالنسبة لعامة الناس بسبب إجراءات حالة الطوارئ، في الوقت الذي يسمح فيه لزبنائه بالنزول إليه مستغلا سهولة الولوج من بواية الفندق.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق