صحة

المديرية الجهوية للصحة بفاس تؤكد استمرار العمل بمستعجلات الغساني بطريقة عادية

خرجت المديرية الجهوية للصحة لجهة فاس مكناس، وإدارة المركز الاستشفائي الجهوي الغساني بفاس، عن صمتها بخصوص ما تم تداوله حول توقف الأطباء الداخليين في طور التدريب عن مزاولة مهامهم داخل مصلحة المستعجلات.

وأكدت المديرية أن المصلحة المذكورة واصلت عملها بطريقة عادية وسلسة رغم الضغط المتزايد الذي عرفته جراء تكفل مصالح مستعجلات المركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني بفاس ومستعجلات مستشفى ابن الخطيب بحالات كوفيد 19، حيث وصل معدل الحالات الوافدة على مستعجلات الغساني الى 500 حالة في اليوم .

وأضافت المديرية في بلاغ لها، انها عملت على مواكبة الاطقم الطبية والتمريضية والتقنية منذ بداية الوباء كوفيد19 وضمان كل ظروف الوقاية منه، كما قامت بتعزيز طاقم الحراسة بإضافة 12 من حراس الامن مع ضمان الحراسة الامنية الدائمة داخل قاعة الفحص .

وقامت أيضا، بأجراة وتفعيل الدورية الوزارية القاضية باجراء الكشف عن فيروس كوفيد 19 بصفة دورية لفائدة كل الاطقم الطبية و التمريضية والادارية والتقنية، فضلا عن المؤازرة الفعلية والمعنوية للأطباء ضحايا العنف اللفظي مع متابعة الجاني وضمان كل حقوقهم الادارية والقانونية.

وتم ايضا التكفل والمواكبة الطبية والمساندة المعنوية من طرف لجنة اليقظة الوبائية كوفيد 19 لكل الموظفين المصابين بفيروس كوفيد19.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق