أخبار

صدور كتاب للمجلس العلمي بطنجة يظهر خريطة المغرب مبتورة من صحرائه

تلقّى المتتبعين والمهتمين بالحقل الديني بجهة طنجة تطوان الحسيمة، باستغراب شديد ما تضمنته واجهة الكتاب الصادر عن المجالس العلمية المحلية لجهة طنجة تطوان الحسيمة، والذي يتولى أمر التنسيق واﻹشراف فيها رئيس المجلس العلمي المحلي بطنجة محمد كنون الحسني، ويظهر في الواجهة بتر لرقعة اﻷقاليم الجنوبية من خريطة المغرب وفصل صحرائه عنه.

وسيضع هذا الأمر المجلس العلمي بطنجة في حرج شديد، أمام وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية والجهات الرسمية، وأضافت مصادر مطلعة، على أن هذا الكتاب يوزع فقط على القيمين الدينيين والخطباء والوعاظ وعلى المكاتب العامة التابعة للوزارة الوصية، حيث من المنتظر أن يتم جمع كل النسخ واعادتها الى دار النشر، وطبع نسخ جديدة بواجهة تظهر الصحراء المغربية بصحرائها كاملة.

ويضم الكتاب أعمال الندوة العلمية الجهوية الموسومة بعنوان : جهود علماء الشمال في خدمة السنة النبوية المنعقدة بإحدى القاعات التابعة للمجلس العلمي المحلي بطنجة خلال السنة الماضية.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق