مجتمعدولي

احتجاجات “السترات الصفراء” تعود إلى التظاهر في فرنسا

عادت اليوم السبت احتجاجات “السترات الصفراء” إلى الواجهة في مختلف أنحاء فرنسا، بعد غياب فرضته أزمة وباء كورونا، وذلك استجابة لنداءات عدد من رموز الحركة والمواطنين.

ومن بين المنادين للتظاهر جيروم رودريغيس، الذي دعا إلى “العصيان المدني” فيما يتعلق ببعض التدابير الحكومية عبر فيديو مباشر على موقع “فيسبوك” تابعه حوالي 150 ألف شخص.

ويتوقع أن يشارك في مظاهرات باريس حوالي 5 آلاف شخص، وتعتقد الهيئات الأمنية أنه سيتخللها أعمال شغب داعية إلى التزام الاحتجاج سلميا.

تعود هذه الاحتجاجات في عدة جهات من فرنسا، من بينها باريس ومرسيليا وليون وبوردو ونيس ونانت، في ظل أوضاع صحية هشة وظروف اقتصادية صعبة وتشديد تدابير مكافحة الوباء وفي أجواء تململ اجتماعي حاد.

في العاصمة باريس، تم الترخيص لمظاهرتين إحداهما في ساحة البورصة والأخرى بجادة فاغرام قبل أن تسفر المسيرات والتجمعات حتى منتصف النهار  عن 81 اعتقال و17 مخالفة.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق