قضايا ساخنة

تأجيل محاكمة حامي الدين.. والأخير: القضية سياسية وإقحام القضاء تم بشكل متعسف

أعلنت محكمة الاستئناف بمدينة فاس اليوم الثلاثاء، عن تأجيل البت في قضية عبد العالي حامي الدين، القيادي بحزب العدالة والتنمية، إلى 30 مارس من السنة المقبلة.

ويأتي قرار التأجيل، حسب محمد اللحية، القاضي بذات المحكمة، إثر إصابة مستشارين من هيئة الحكم في الملف بفيروس كورونا، وبسبب الحالة الوبائية التي تعرفها بلادنا.

وفي ذات السياق، أكد حامي الدين في رسالة إلى أعضاء حزبه أن قضيته سياسية، وقد تم إقحام القضاء فيها بشكل متعسف، داعيا إلى جعل هذه القضية التي “أراد منها الخصوم إرباك مسيرتنا والتشويش على تجربتنا وبعث روح الهزيمة في نفوسنا، قضية موحدة لصفوفنا”.

ويتابع حامي الدين بتهم جنائية تتعلق بالمشاركة في القتل العمد، وذلك في قضية مقتل الطالب اليساري بنعيسى آيت الجيد، في تسعينيات القرن الماضي بجامعة ظهر المهراز بفاس، إثر نشوب صراع دام بين فصائل طلابية يسارية وإسلامية.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق