مغاربة العالم

مستشارة مغربية مسلمة وثقت زواج مثليتين في مدريد ترد على الإنتقادات

ردت المستشارة المغربية ميسون دواس، التي وثقت زواج فتاتين مثليتين بمدريد، على الضجة التي أحدثها إشرافها كمُسلمة على توثيق هذا الزواج، في أوساط الجالية المغربية وكذا المسلمة.

وقالت ميسون في تغريدة عبر حسابها على “تويتر” معلقة على قيامها بالإشراف على زواج “مثليتين” في العاصمة الإسبانية مدريد بالقول “اليوم كنت فخورة بالإشراف على أول زواج مدني كمستشارة”، مضيفة “حتى في اللحظات الصعبة، مثل تلك التي نعيش فيها، دائمًا هناك وقت للحب مبروك للعرائس!”.

وفي تصريحات للصحافة الاسبانية، قالت ميسون إن مجموعة من الأمور موجودة في المجتمعات، ويجب ان نتعايش معها، مشيرة إلى أن الإسلام لا يتعارض مع الدستور الإسباني، مضيفة:” يجب إدماج الأقليات الجنسية، والزواج حق للجميع”.

وأثارت ميسون دواس مستشارة في بلدية العاصمة الإسبانية مدريد، وهي سيدة مسلمة من أصل مغربي، الجدل بكونها أول امرأة مسلمة ترتدي الحجاب، تشرف على زواج مثلي.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق