سياسةدولي

فرنسا تعود للحجر الصحي الكامل بعد الموجة الثانية لكورونا

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الأربعاء، فرض الإغلاق العام في البلاد اعتبارًا من الجمعة المقبلة، في محاولة للحد من تفشي فيروس كورونا. وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في كلمة متلفزة اليوم الأربعاء، أن الإغلاق يستثني المدارس فقط، لافتًا إلى أن الموجة الثانية لفيروس كورونا أسوء من الأولى. وأضاف أن فرنسا سجلت اليوم أكثر من 37 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال يوم واحد، وأن جميع المناطق في حالة تأهب قصوى بسبب انتشار وباء كورون في مختلف أرجاء البلاد، مشددا على حاجة فرنسا إلى إجراءات جديدة لمواجهة انتشار كورونا. حيث استبقت الحكومة الإعلان اليوم عن الأغلاق، ببسط خيارات منها توسيع حظر التجول الليلي وصولا إلى الحجر الصحي بشكل محلي أو في جميع أنحاء فرنسا.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق