أخبار

العيدوني وأشركي والبغيل والغزاوي أعضاء في اللجنة العلمية لجامعة السعدي

اختتمت يوم الأربعاء الماضي الإنتخابات الجامعية الخاصة باختيار هياكل المجالس المكونة لجامعة عبد المالك السعدي بطنجة، والتي أقيمت بمقر كلية الحقوق بطنجة.

وحسب ما توصل به موقع “الجريدة.ما”، فقد تم تجديد الثقة في عدد من الدكاترة في مناصب المسؤولية، وتعيين أسماء أخرى خلفا للمنتهية ولايتهم حسب القانون المنظم.

وتم انتخاب كل من الدكتور نور الدين أشحشاح رئيسا لشعبة القانون العام، والدكتور مرزوق آيت الحاج رئيسا لشعبة القانون الخاص بكلية الحقوق القانونية والاقتصادية والإجتماعية بطنجة. الأنظار كلها اتجهت الى انتخابات أعضاء مجلس اللجنة العلمية التي تبارى عليها أكثر من 13 دكتور ودكتورة، والتي تحظى بأهمية بالغة نظرا للمهام المنوطة بهذه اللجنة التي تشرف على ترقية الأساتذة الجامعيين، وكذا تعنى بكل ما هو علمي وأكاديمي محض داخل الجامعة.

انتخابات اللجنة العلمية لجامعة عبد المالك السعدي بطنجة، أسفرت عن انتخاب كل من الدكتورة وداد العيدوني للمرة الثانية والتي حازت على أكبر عدد من الأصوات، والدكتور عبد الله أفقير أشركي، والدكتور عبد اللطيف البغيل، والدكتورة فدوى الغزاوي.

متتبعون للشأن الجامعي، كشفوا في حديثهم مع موقع “الجريدة.ما”، أن التوافق على هذه الأسماء لعضوية اللجنة العلمية، جاء تتويجا لمكانتهم العلمية المرموقة.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق