أخبار

بعد طرد مرتزقة الجبهة الإنفصالية.. مشاريع تنموية ترى النّور بالكركرات

بعد تحرير معبر الكركرات من سطوة ميليشيات جبهة البوليساريو الإنفصالية، الجمعة الماضي، من طرف عناصر القوات المسلحة الملكية، وبعد عملية تشطيب وتنظيف واسعة في المنطقة، تستعد السلطات الإقليمية لأوسرد التي تقع هذه المنطقة في نفوذها الإداري لتدشين مجموعة من المشاريع التنموية بالمنطقة.

ويتعلق الأمر وفق برنامج الإحتفالات بمناسبة عيد الإستقلال الذي سطرته سلطات أوسرد، ببناء مسجد بالمعبر الحدودي والذي سيتم وضح حجر الأساس لبنائه يومه الأربعاء 18 نونبر الجاري، فضلا عن بناء سكن وظيفي في إطار تهيئة المعبر الحدودي.

وسيتم أيضا تدشين مجموعة من المشاريع التنموية بمركز بئر كندوز الذي يبعد عن الكركرات بـ 70 كلم، حيث سيقوم عامل إقليم أوسرد خلال التدشينات المتزامنة مع الإحتفالات، بتدشين قاعة الأشعة في إطار أشغال توسعة المركز الصحي، كما يتم وضع حجر أساس 3 سكنيات وظيفية -قطاع التعليم، وكذا تدشين أربع حجرات مدرسية في إطار توسعة مدرسة بئر كندوز، والإطلاع على سير برامج الشبكة الطرقية بالإقليم، كما يتم أيضا الإطلاع على المعدات المقتناة في إطار البرنامج الثاني للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية المخصصة لشعب التدبير المنزلي والتأهيل الحرفي بمركز القرب.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق