جمعيات

مركز الرعاية الاجتماعية للأطفال تلاثي الصبغي 21 بمكناس يحتفل بعيد الاستقلال

في إطار الاحتفال بالذكرى 65 لعيد الاستقلال الذي يتزامن مع الذكرى الثالثة لتدشينه نظم مركز الرعایة الاجتماعیة للأطفال تلاثي الصبغي 21 بمكناس حفلا ثقافيا وترفيهيا.

وقد تخلل الحفل مجموعة من الأنشطة الثقافية والترفيهية التي استطاعت إدخال الفرحة في قلوب هذه الفئة الاجتماعية التي تحتاج إلى الاهتمام للاندماج في المجتمع، والتي خصتها إدارة المركز في مبادرة لقيت استحسنا وتنويها، كما وزعت خلال هذه المناسبة مجموعة من الهدايا على الأشخاص الثلاثي الصبغي. هذا وتم تتويج هذا الاحتفال كذلك بتوزيع شواهد على الفوج الأول من الأشخاص الذين استفادوا من ورشة  التأهيل المهني في فن الطبخ والحلويات، وتوزيع مجموعة من الملابس والأحذية وغيرها على المستفيدين في إطار المواكبة الاجتماعية والتربوية والطبية وشبه طبية التي يقوم بها المركز.

جدير بالذكر أنه منذ تدشينه في 18 نونبر 2017 أصبح مركز الرعایة الاجتماعیة للأطفال تلاثي الصبغي 21 بمكناس الیوم متنفسا و أرضیة صلبة قادرة على توفیر خدمات، كما استطاع الحد من معانات الأسر ، وهي الخدمات التي یشرف علیھا أطر مؤھلین على دعم و احتضان ھاته الفئة المجتمعیة التي ما فتئت الجمعیة المغربیة للأطفال ذوي التثلث الصبغي 21 Amet تدافع عن حقوقھا في إدماجھا داخل النسیج المجتمعي و الاقتصادي و سن سیاسات عمومیة قادرة على النھوض بأوضاعھا على أرض الواقع.

المزيد

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق