وطنية

محامو طنجة يشلون مرفق العدالة لمدة ساعتين

من المتوقع أن يتوقف محامو هيئة طنجة عن العمل لساعتين بجميع المحاكم التابعة للدائرة القضائية بطنجة غدا الخميس 26 نونبر الجاري، احتجاجا على ما تعرض له أحد زملائهم من إهانة وتعنيف واعتقال.

ويأتي قرار المحامون عقب اجتماع انعقد يومه الأربعاء، بعد تعرض محامي متمرن للإهانة والتعنيف وإيداع بالحراسة النظرية ليلة الثلاثاء صباح الاربعاء دون إشعار النقيب وفق ما ينص عليه الفصل 59 من قانون المنظم لمهنة المحاماة.

وهو الفصل الذي يتحدث على “حصانة المحامي” وعدم جواز مساءلته أو حتى استفساره في بعض القضايا أو اعتقاله أو وضعه تحت الحراسة النظرية إلا بعد إشعار النقيب، ويستمع إليه بحضور النقيب أو من ينتدبه لذلك.

وفي نفس الاتجاه ذهب قرار 72/2013 الصادر عن غرفة المشورة بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء الذي نص على عدم اعتقال المحامي أو وضعه تحت الحراسة النظرية إلا بعد إشعار النقيب ويستمع إليه بحضور النقيب أو من ينتذبه. وهو القرار الذي اعتبر هذه المقتضيات حمائية تهم المحامي الرسمي وحتى المحامي المتمرن.

وكان المحامي المذكور، قد كشف انه تعرض للإهانة والتعنيف ليلة الثلاثاء – الأربعاء، بمدينة طنجة، بعد تقدمه بشكاية تفيد بتعرضه للسرقة، قبل اعتقاله ووضعه رهن تدابير الحراسة النظرية بأمر من النيابة العامة.

وأكد المحامي انه أثناء تقدمه للدائرة الأمنية لتحرير الشكاية كان في حالته الطبيعية، ولم يكن في حالة سكر، نافيا الإتهامات الموجهة إليه.

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق