دولية

منظمة الصحة العالمية تتعهد بالكشف عن مصدر فيروس “كورونا”

تعهد مدير منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، اليوم الاثنين، القيام بكل الخطوات المطلوبة لكشف مصدر الفيروس الذي تسبب بوباء “كوفيد-19”.

ورفض “تيدروس أدهانوم غيبريسوس” اتهام الوكالة الأممية بأنها تساهلت للغاية مع الصين، التي انتشر منها الوباء أول مرة.

وصرح مدير منظمة الصحة العالمية: “نريد أن نعرف المصدر، وسنبذل كل ما هو ممكن لمعرفته”، علما أن المنظمة تأمل بإرسال فريق علمي سريعا إلى الصين.

وكان الرئيس الأمريكي الأسبق، دونالد ترامب، وجه انتقادات حادة إلى المنظمة حيال تعاملها مع الفيروس عند بداية ظهوره في الصين.

وتواجه بكين عاصفة انتقادات من الخارج على خلفية طريقة تعاطيها مع تفشي الوباء الذي ظهر للمرة الأولى في مقاطعة ووهان الصينية.

وتسبب فيروس كورونا المستجد بوفاة 1.460.018 شخصا في العالم، منذ أن أبلغ مكتب منظمة الصحة العالمية في الصين عن ظهور المرض نهاية سنة 2019، بحسب تعداد أجرته وكالة “فرانس برس” استنادا إلى مصادر رسمية.

وأصيب أكثر من 62 مليونا و732 ألفا و520 شخصا في العالم بالفيروس التاجي، منذ بدء انتشار الوباء من الصين إلى مختلف دول العالم.

وتسجل الولايات المتحدة أعلى عدد من الوفيات (266887) تليها البرازيل (172833) والهند (137139) والمكسيك (105655) وبريطانيا (58245).

وتعد الولايات المتحدة هي أكثر البلدان تضررًا بالوباء، إذ سجلت 266 ألفا و867 وفاة، من 13 مليونا و92 ألفا و661 إصابة، حسب تعداد لجامعة “جونز هوبكنز”، وشفي ما لا يقل عن 4 ملايين و947 ألفا و446 شخصا.

وتأتي البرازيل بعد الولايات المتحدة، مسجلة 172 ألفا و833 وفاة، من أصل 6 ملايين و238 ألفا و93 إصابة، ثم الهند مع 137 ألفا و139 وفاة، من 9 ملايين و351 ألفا و109 إصابات، والمكسيك حيث توفي 105 آلاف و655 شخصا، من مليون و90 ألفا و675 مصابا، ثم بريطانياالتي أودى الوباء بحياة 58 ألفا و245 شخصا فيها، من مليون و589 ألفا و301 إصابة.

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق