وطنية

بنكيران في نعي الوفا.. كان سياسيا ووزيرا في المستوى ولم يتوقف عن زيارتي منذ إعفائي

قال عبد الإله بنكيران رئيس الحكومة السابق إن محمد الوفا كان رجل سياسة ووزيرا في المستوى، مناصرا للحكومة ورئيسها، مشيرا إلى أنه لم يتوقف عن زيارته أسبوعيا منذ أن تم إعفاءه.

وأشار بنكيران في رثاء الوفا إلى الود الذي كان يجمعهما، رغم بعض الخلافات، لافتا إلى أن الوفا كان شخصا وفيا في تطابق تام مع اسمه.

وسجل بنكيران أن الوفا لم يغادر الحكومة مع وزراء حزب الاستقلال لأسباب حقيقية كانت لديه، وقد ظل بنكيران متمسكا ببقائه في الحكومة خلال مفاوضاته مع مستشار الملك فؤاد عالي الهمة، لتحديد اللائحة النهائية للوزراء، حيث ظل متمسكا ببقائه إلى أن تمت الموافقة على ذلك.

وتوفي اليوم الأحد السياسي والديبلوماسي والوزير السابق محمد الوفا عن عمر يناهز 72 سنة متأثرا بفيروس كورونا، بعد تدهور حالته الصحية.

وكان الوفا يعتبر من الوجوه البارزة في حزب “الاستقلال”، شغل منصب سفير للمغرب في عدة هي الهند والبرازيل وإيران، قبل أن يعين وزيرا للتربية الوطنية في الحكومة الاولى التي ترأسها عبد الإله بنكيران ، وكذا وزيرا منتدبا مكلفا بالشؤون العامة والحكامة في حكومة بنكيران الثانية، بعد أن تحدى قرار حزبه الذي غادر تلك الحكومة.

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق