دولية

وزير الهجرة البلجيكي يبتكر طريقة جديدة لطرد المهاجرين المغاربة بدون أوراق إقامة

تفتّقت “عبقرية” وزير الدولة لشؤون الهجرة واللجوء في الحكومة البلجيكية، عن “خطة ماكرة” للتخلّص من المهاجرين المغاربة من طالبي اللجوء الموجودين فوق الترب البلجيكي.

ويسعى سامي مهدي، وزير الدولة الببجيكية في شؤون الهجرة واللجوء، وفق ما أفادت به وسائل إعلام بلجيكية، إلى للتوصل إلى اتفاق مع اسبانيا لترحيل هؤلاء المهاجرين المغاربة الذين رُفضت طلباتهم للجوء هناك.

وفي هذا الإطار طلب سامي مهدي، الوزير البلجيكي (ذو أصول عراقية) من نظيره الإسباني التنسيق من أجل “التخلص” من المهاجرين المغاربة بهذه الطريقة.

وجاء ذلك في ظل الصعوبات التي تجدها السلطات البلجيكية في ما يتعلق بإعادة المهاجرين المغاربة الذين صدرت في حقهم قرارات الترحيل بعد رفض طلباتهم للجوء هناك.

يأتي ذلك في الوقت الذي تم تجديد اتفاقية بين بلجيكا والمغرب حول إعادة المهاجرين.

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق