وطنية

ضعف صبيب الإنترنيت يفجر غضب نشطاء منصات التواصل

مرة أخرى تجد شركة اتصالات المغرب نفسها وسط عاصفة من الانتقادات من طرف زبنائها بسبب سوء خدماتها خاصة على مستوى صبيب الإنترنيت الذي يوجد هذه الأيام في أسوء حالاته حسب العديد من رواد منصات التواصل الاجتماعي .

وعبر العديد من زبناء الشركة على امتعاضهم  وغضبهم من ضعف صبيب الإنترنيت خلال الأيام الأخيرة  سواء على مستوى خدم ( adsl ) أو الانترنيت المحمول ، مؤكدين أن صبيب الانترنيت أصبح بطيئا وأحيانا ينقطع بشكل مفاجئ .

الغضب والامتعاض شمل أيضا شركة الاتصالات الأخرى “إنوي” و “أورونج”، حيث عبر العديد من زبنائهم عن عدم رضاهم  من خدمات الإنترنيت التي تقدمها الشركتين .

واتهم العديد من النشطاء شركات الاتصالات بتعذيب زبنائها والتسبب لهم في خسائر مادية كبيرة بسبب تعطيل أعمالهم ومعاملاتهم، بالإضافة إلى الضغط النفسي الذي تتسبب فيه هذه الشركات بسبب سوء خدماتها .

ووقف العديد من النشطاء في تدويناتهم عند الفرق الكبير بين الخدمات الرديئة التي تقدمها هذه الشركات والأسعار المرتفعة التي تفرضها مقابل خدماتها

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق