دولية

صفعة للبوليساريو.. حزب إسباني معروف بعدائه للمغرب وولائه للجبهة الانفصالية يغادر الحكومة الإسبانية

في صفعة قوية لجبهة البوليساريو الانفصالية، أعلن زعيم حزب “بوديموس” بابلو إغليسياس، النائب الثاني لرئيس الحكومة الإسبانية، يوم الاثنين 15 مارس الجاري، أنه سيغادر منصبه في الحكومة للترشح لرئاسة جهة مدريد.

ونقلت وسائل إعلان إسبانية، عن زعيم حزب “بوديموس” قوله إنه سيترك منصبه في الحكومة الائتلافية لخوض غمار الانتخابات الجهوية المبكرة على صعيد جهة مدريد، التي تتمتع بنظام الحكم الذاتي، المقرر إجراؤها يوم 4 من شهر ماي المقبل.

وكانت إيزابيل دياز أيوسو المنتمية إلى الحزب “الشعبي”، رئيسة جهة مدريد، قد دعت الأسبوع الماضي إلى الإسراع بإجراء انتخابات مبكرة تحدد تاريخها يوم 4 من شهر ماي المقبل، بعد إنهاء تحالفها مع حزب “سيودادانوس”.

ويعرف إغليسياس وحزبه بعدائه للمغرب وولائه لجبهة البوليساريو الانفصالية، حيث حاول أن يستغلّ موقعه الرسمي الحكومي للضغط على المصالح الحكومية للتعبير عن موقف ينتصر للجبهة الانفصالية.

وقد طالب في “تغريدات” على “تويتر” بتقرير المصير في الصحراء، ودعم بشكل مباشر قيام الجمهورية الوهمية، وهو ما تسبب في توتر العلاقات بين المغرب وإسبانيا.

مقالات ذات صلة

Google Analytics Alternative
إغلاق