المنتخب الوطني يبدأ استعداداته بالكاميرون في جو من التفاؤل والرغبة في تحقيق اللقب

يسود التفاؤل معسكر المنتخب الوطني بعد الوصول إلى دولة الكاميرون ليلة يوم أمس (الأحد)، من أجل مباشرة المرحلة الأخيرة من الاستعدادات للمشاركة في نهائيات كأس إفريقيا للأمم، التي تنطلق في 9 يناير الجاري.

وحلّ “الأسود” بمطار العاصمة الكاميرونية ياوندي “نسيمالن” الدولي، مساء أمس الأحد، وكان في استقبالهم سفير الملك بالكاميرون، مصطفى بوه، وأعضاء الممثلية الدبلوماسية المغربية.

ولدى وصولهم، عبّر لاعبو المنتخب الوطني عن حماستهم الكبيرة للمشاركة في “المونديال” الإفريقي، مؤكدين عزمهم على الفوز باللّقب لإسعاد الجماهير المغربية التي تنتظر هذا التتويج منذ فترة طويلة.

ويعود أول وآخر تتويج للكرة المغربية بالكأس الإفريقية إلى سنة 1976، عندما رفع زملاء عسيلة والظلمي الكأس بإثيوبيا، ومنذ ذلك التاريخي فشل المنتخب المغربي في صعود منصة تتويج “الكان”، وكان أفضل إنجاز له في الـ45 عاما الماضية بلوغ النهائي سنة 2004 والخسارة أمام مستضيف الدورة، المنتخب التونسي، بنتيجة (2-1).

ويأمل الناخب الوطني، وحيد خاليلوزيتش، أن يطرد هذا النحس الذي لازم كرة القدم المغربية طويلا، وهو ما أكده الثنائي فيصل فجر، والوافد الجديد على “عرين الأسود”، طارق التيسودالي، الذي عوّض جناح برشلونة، عبد الصمد الزلزولي، بعد رفضه حمل ألوان المغرب بدعوى المنافسة على مكان داخل التشكيل الأساسي لفريقه الإسباني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى