المغامرة المغربية “بشرى بايبانو” تنجح في تسلق قمة جبل أنابورنا بالهيمالايا

تمكنت المغامرة وبطلة رياضة تسلق الجبال المغربية، “بشرى بايبانو”، من إضافة إنجاز آخر إلى سجل إنجازاتها التي حققتها ما بين 2011 و2018 بعد تسلقها أول أمس الخميس، قمة أنابورنا بسلسلة جبال الهيمالايا الشهيرة.

ويوجد جبل أنابورنا في سلسلة جبال الهيمالايا في نيبال الوسطى، ويصل ارتفاعه الي 8091 متر (26545 قدم )، ويعرف بأنه واحدا من اخطر الجبال في العالم لمتسلقي الجبال.

وأرخت بايبانو رئيسة اللجنة النسوية بالجامعة الملكية المغربية للتزحلق ورياضات الجبل، لهذا الانجاز بنشر شريط فيديو على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” وهي على قمة جبل أنابورنا وتحمل عاليا العلم الوطني.

و كتبت “الحمد لله تمكنت من تسلق جبل أنابورنا واحد من أصعب الجبال في العالم، أهدي هذا الإنجاز لكل المغاربة وعلى رأسهم صاحب جلالة الملك محمد السادس نصره الله، وبالخصوص المرأة المغربية والعربية والمسلمة، شكرا للداعمين الذين وثقوا بي وكان لهم الفضل في تحقيق هذا التحدي الكبير ورفع راية المغرب عاليا فوق قمة أنابورنا في الهيملايا”، وتعد بشرى بايبانو، أو “قاهرة الجبال”، أول مغربية تتسلق القمم السبعة، كليمنجارو في إفريقيا (2011)، إلبروس في أوروبا (2012)، أكونكاغوا في أمريكا الجنوبية (2014)، جبل ماكينلي في أمريكا الشمالية (2014)، بيراميدس كارستنزي في اسبانيا (2015)، افريست في آسيا (2017)، وفينسون في القطب الجنوبي (2018).

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى